عائلة البحيصي تشكر جامعة الأزهر-غزة على احتضانها فقيدهم ناصر

     استقبل الأستاذ الدكتور عبد الخالق الفرا رئيس جامعة الأزهر-غزة وفداً من عائلة البحيصي ضم عميد العائلة الحاج نجيب البحيصي وسمير البحيصي وعدد من أفراد العائلة، جاءوا لتقديم الشكر والعرفان للجامعة على احتضانها وتقديم التعليم المجاني حتى التخرج لفقيدهم المرحوم ناصر والذي احتفلت الجامعة بتخرجه من كلية الشريعة قبل أيام من وفاته، وكان في استقبل الوفد إلى جانب رئيس الجامعة كل من الأستاذ الدكتور صادق أبو سليمان نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، والدكتور مازن حمادة نائب رئيس الجامعة للشئون الإدارية والمالية، والأستاذ الدكتور محمد نجم عميد كلية الشرعية، والأستاذ الدكتور عمر ميلاد عميد القبول والتسجيل.

وخلال اللقاء عبر أ.د. الفرا عن مدى حزنه ومواساته لآل البحيصي، مؤكداً أن نبأ وفاة الشاب البحيصي شكل صدمة كبيرة بين محبيه وأصدقائه، واصفاً إياه بأيقونة التحدي والصمود، لهمته العالية على تحدي الصعاب والتفوق رغم عجزه.

 

يشار إلى أن ناصر البحيصي توفي، بعد مكوثه على أحد أسرة مستشفى شهداء الأقصى بمدينة دير البلح وسط القطاع، لنحو 13 عامًا، بعد إصابته بحادث سير أصابه بشلل في أطرافه كاملة، فيما لم تعوقه تلك الإصابة عن تحقيق رغبته بالدراسة والتفوق الجامعي، حيث تقدم البحيصي في دراسته بكلية الشريعة بجامعة الأزهر لأربع سنوات، وهو على سريره بمستشفى شهداء الأقصى، لعدم قدرته على التحرك والتنفس الطبيعي، وكان يطمح لإكمال دراسته العليا قبل أن تتوفاه المنية، حيث قدمت له الجامعة منحة كاملة وحققت له أحلامه باستكمال دراسته الجامعية رغم مكوثه في العناية المكثفة، واحتفلت بتخرجه بحضور وفد رسمي من الجامعة جاء ليسلمه شهادة التخرج قبل يوم واحد من وافته.

وفي ختام الزيارة قدمت عائلة البحيصي درعاً تكريمياً لجامعة الأزهر-غزة ولكلية الشريعة على ما قدموه من رعاية واهتمام في تحقيق حلم فقيدهم ناصر.

تاريخ النشر:17/07/2019