جامعة الأزهر-غزة تستقبل وفداً بلجيكياً

استقبل الأستاذ الدكتور أحمد التيان رئيس جامعة الأزهر-غزة بمكتبه، وفداً بلجيكياً ضم السيدة سيومون سوسكند عضو البرلمان البلجيكي، والدكتور لوكس بايرون مختص تربوي، وحضر اللقاء الأستاذ الدكتور حسين الهنداوي عميد البحث العلمي، والأستاذ الدكتور أسامة حجازي عميد الدراسات العليا في الجامعة، وذلك لبحث سبل التعاون المشترك وتطوير العلاقات الثنائية بما يخدم العلمية التعليمة والارتقاء بالبحث العلمي.

ورحب أ.د. التيان بالوفد، مشيداً بالعلاقات التي تربط الجامعة والمؤسسات البلجيكية، مقدماً نبذة مختصرة عن نشأة الجامعة وتطورها والخدمات التي تقدمها والنجاحات التي يحققها أعضاء هيئتها التدريسية ومشاركاتهم البحثية في كافة المجالات، لافتاً إلى جهود الجامعة التطويرية واحتوائها على التخصصات النوعية التي تلبي احتياجات المجتمع وسوق العمل.

وخلال اللقاء بحث الحضور سبل الشراكة في مجالات البحث العلمي المختلفة، وتركز الحديث حول بعض التخصصات الإنسانية كعلم النفس والاجتماع والتربية والعلوم السياسية والإنسانية، وتطرق الحديث إلى إمكانية الاستفادة من المنح التي تقدمها مؤسسة (سيم) وهي مؤسسة بحث علمي دولية تركز على الأثر المجتمعي لصناعة الموسيقى، لاسيما وأن هذه المؤسسة تقوم بتقديم العديد من منح الدراسات العليا سنوياً مع جامعات مرموقة كجامعة لندن في بريطانيا والتي تهتم في أثر صناعة الموسيقى في التغير المجتمعي، وفي هذا الاطار تم الاتفاق على أن يقدم الدكتور لوكس مجموعة من المحاضرات والدورات التدريبية لطلبة الدراسات العليا في مجال البحث النوعي، وأيضاً على الإشراف على بعض الأبحاث ذات العلاقة ضمن نخبة من الأستاذة الدوليين في هذا المجال.

 ومن جهة أخرى تم النقاش مع السيدة سيمون على فرص التبادل للإناث بهدف تطوير قدراتهم القيادية لإشغال مناصب مهمة في البلد، وذلك ضمن مشروع تبادلي بالشراكة مع مجموعة من الدول العربية والأجنبية كدولة تونس والمغرب وفرنسا وغيرها من البلدان.

 وتم تنظيم جولة للوفد الضيف في الحرم الجامعي الجديد جنوب مدينة غزة، حيث استضافتهم كلية التربية وأطلعتهم على التقنيات الحديثة في طرق التدريس والتي تشمل الريبوتات وتقنيات الواقع المعزز، وأبدى الضيوف إعجابهم بما وصلت إليه الجامعة من تقدم كبير على كافة الاصعدة سواءً الأكاديمية أو الإنشائية، وفي ختام الزيارة، شكر الوفد الجامعة على حسن الاستقبال والاهتمام ببرنامج الزيارة.

 

 

تاريخ النشر:04/11/2019