تقديم العميد

بسم الله الرحمن الرحيم

نحمد الله ونثني عليه ونصلي ونسلم على رسوله المصطفى وعلى آلة وصحبه وسلم . افتتحت كلية الآداب والعلوم الانسانية في العام الجامعي التالي لنشأة الجامعة 1992 – 1993م ، وذلك بإنشاء قسم اللغة الإنجليزية في "كلية اللغات والترجمة"، وهو الاسم الذي عُرفت به كلية الآداب في ذلك الوقت.

وفي العام (1993 – 1994م ) تمّ إنشاء قسم اللغة العربية، الأمر الذي تطلب تغيير اسم الكلية إلى "كلية الآداب"، ثمّ تنامت الكلية بافتتاح أقسامٍ أكاديمية أخرى هي: "قسم الجغرافيا"، و"قسم التاريخ"، و"قسم علم الاجتماع"، وقسم العلوم السياسية ،وقسم الاعلام والاتصال الجماهيري وبذلك صارت الكلية تضم عدداً من البرامج الاكاديمية في مختلف التخصصات والتي تم رفدها بعدد من برامج الماجستير في تخصص اللغة العربية والعلوم السياسية وبرنامج ماجستير التاريخ ودراسات الشرق الاوسط وماجستير الجغرافيا .

وتعد الكلية في الوقت الحاضر واحدة من أبرز كليات الآداب والعلوم الإنسانية في فلسطين من حيث عدد طلابها وأقسامها ومخرجاتها العلمية. وقد تطور أداء الأقسام العلمية بالكلية خلال العقد الاخير تطوراً ملحوظاً إذ سعى أساتذتها ومسؤولوها سعياً حثيثاً لمواكبة تطور العلوم التي تعنى بها أقسام الكلية بشكل دائم، ذلك نظراً لأن أساتذتها من خريجي مراكز علمية وجامعات عالمية مرموقة متنوعة الثقافة، وقد تجاوزت برامج الكلية التعليمية منذ سنوات عديدة مرحلة الدراسات النظرية إلى ميادين علمية تطبيقية واسعة في كافة تخصصاتها، فهي تعتمد على التطبيق والتجريب بعد أن كانت الإنسانيات تقوم على الفرضيات والنظريات في معظم الأحوال، وأصبحت أقسام الكلية اليوم تستخدم الأجهزة والمختبرات والمعامل والاستديو، والتي تُستخدم بكفاءة عالية في تدريس الطلاب وتدريبهم على البحث والتجريب والاستخلاص والاستنتاج وتنمي لديهم جملة من المهارات الأساسية في كافة التخصصات.

كما تسعى الكلية في رسالتها إلى إعداد كفاءات متميزة بالعطاء والإبداع في مجالات التخصص وإثراء البحث العلمي المبتكر المدعم ببرامج الدراسات العليا والإسهام في خدمة المجتمع وبناء شراكات مجتمعية متميزة مع الأخذ في الاعتبار بمنظومة الجودة الشاملة وتحقيق الاعتماد الأكاديمي. والله الهادي إلى سواء السبيل .

د. فضل محمد النمس