جامعة الأزهر
  • English
×

 

الاخوة والاخوات العاملين في الجامعة:

إن إدارة الجامعة تدرك تماماً الحرص الكبير لدى نقابة العاملين على حقوق ومصالح العاملين بالجامعة، و أنها تدرك تماماً أن هذه النقابة ولدت من رحم الشرعية الفلسطينية التي تمثل عنوان جامعة الازهر – غزة، وأنها النقابة الأمينة على هذه الحقوق لما لها من دور رائد ومشهود في الحفاظ على استقرار الجامعة بما يضمن سيرها بانتظام واضطراد وضمان مصالح العاملين والطلبة في ذات الوقت.

وسنداً على ما تقدم فإن إدارة الجامعة تولي اهتماماً كبيراً بكافة القضايا التي تطرحها نقابة العاملين في ظل عملية تواصل وتنسيق كامل ومستمر مع مجلس الامناء الذي لا يتوانى عن التعاطي مع هذه القضايا بإيجابية ومن خلال اللجان المتخصصة لدى المجلس، وإننا في إدارة الجامعة ندرك تماماً أن معالجة هذه القضايا المتراكمة تحتاج وقتاً في ظل اتباع سياسة التوازن المطلوب بين المصالح المشروعة والامكانيات المتاحة، وهي تفرض علينا جميعاً التحلي بالمسؤولية والصبر وصولاً إلى اللحظة التي يتم فيها إنهاء هذه القضايا بطريقة سليمة قائمة على أسس صحيحة وموضوعية.

 

إن إدارة الجامعة لتؤكد للعاملين جميعاً بأنها مع مجلس الأمناء ونقابة العاملين تمثل حلقة متكاملة من العمل المشترك حتى في ظل الاختلاف في وجهات النظر، وأننا كلّ في مكانه الأقرب لآمال وتطلعات العاملين، ونود أن نشير إلى مسألة في غاية الاهمية وهي أننا في إدارة الجامعة ذاهبون وبكل ثقة واقتدار نحو معالجة شاملة لكافة القضايا المطروحة بطريقة جماعية وعادلة ومنصفة وحتى بشكل أوسع مما ورد في بيان النقابة الاخير.

إن  إدارة الجامعة لتنتهز هذه الفرصة لتؤكد على تقديرها الكبير لاهتمام مجلس الأمناء بشأن القضايا المطروحة والتي تم انجاز العديد منها لاسيما معالجة موضوع العقود الادارية مؤخراً، وكذلك تنفيذ علاوة الكادر 15% والتي لم تنفذ في العديد من الجامعات الفلسطينية بالإضافة إلى  انتظام صرف الرواتب والمستحقات الأخرى للعاملين والمتقاعدين وغيرها، وأنها في ذات الوقت تؤكد على أنها مستمرة وبالتنسيق مع مجلس الامناء على معالجة الملفات العالقة في الفترة القادمة حسب ما تم تداوله في اللقاءات الاخيرة التي عقبت عودة رئيس مجلس الامناء ورئيس الجامعة من الزيارات الخارجية والانتهاء من احتفالات التخرج، وذلك في اجتماع هيئة مكتب مجلس الأمناء الأخير المُنعقد يوم الخميس الموافق 24/11/2022م.

 

العاملات والعاملون في الجامعة:

لدينا الكثير من الحقائق الواقعية المثبتة والتي تدحض الكثير من الادعاءات الواردة من هنا وهناك بخصوص موضوعات العقود الاكاديمية والابتعاث وتكشف بجلاء عن حقيقة ما حصل سابقاً وحالياً عبر كافة الوحدات الاكاديمية بالجامعة.

 

 العاملات والعاملون في الجامعة:

نحن ذاهبون نحو وجه جديد للجامعة في ظل اقتراب لحظة الاعلان عن تأسيس مجلس المدراء كسابقة في تاريخ الجامعة بما يكفل تعزيز مشاركة الجميع في صنع القرار ورسم السياسة الادارية والمالية للجامعة، وذاهبون بانطلاقة جديدة نحو المجتمع الخارجي في زيارات منتجة تضمن الخير لجامعتنا بمشيئة الله تعالى قائمة على شراكة اكاديمية عصرية فاعلة وتمويل المشاريع المختلفة في الجامعة.

ومعاً وسوياً نحو رفعة وتقدم الجامعة ،،،

وليحفظ الله جامعتنا،،،

إدارة الجامعة

27/11/2022

 

×